آخر الأخبار
الرئيسية / القادمون الجدد / من المهم أن تتعرف على حالات الوفاة والدفن في السويد

من المهم أن تتعرف على حالات الوفاة والدفن في السويد

الأحد, يناير 25th, 2015

عندما يتوفى شخص لأي سبب ما، فإنه يتوجب على أقاربه التبليغ عن الوفاة إلى سلطة الضرائب، كما يجب أن يقوم الطبيب بإصدار شهادة وفاة. أيضاً يجب على أقاربه تبليغ المستشفى أو الشرطة إذا كانت عملية التشريح تتعارض مع رغبة المتوفى. ولكن هناك حالات يستلزم فيها إجراء التشريح بهدف تحديد سبب الوفاة.

أيضاً في بعض الحالات يحاول الأطباء الاستفادة من بعض أعضاء الميت لزرعها في جسم شخص مريض مثل القلب أو الكلية أو الكبد ، ويتوجب على الشخص الذي لا يريد أن يتبرع بأعضائه أن يوثق ذلك لدى مراكز الرعاية الصحية ويعطى كرت خاص مدون به أن الشخص المذكور لا يريد التبرع بأعضائه في حالة الوفاة أو العكس إذا رغب بذلك .

تتحمل الكنيسة السويدية مسؤولية المقابر بالتعاون مع البلديات ويتم الدفن حسب طقوس ومعتقدات الميت وتقوم الجمعيات الإسلامية المتواجدة في البلديات المختلفة بالتعاون مع الكنيسة من أجل إعطاء المسلمين قطعة أرض تحول إلى مقبرة إسلامية، حيث تعهدت الكنيسة بتخصيص مقبرة لموتى المسلمين في معظم البلديات فيالسويد. 

يوجد أكثر من 30 مقبرة إسلامية  في المدن المختلفة . يمكن دفن الميت في تابوت مغلق أو بدون تابوت ويتولى مكاتب الدفن هذه العملية ويوجد اليوم مكاتب دفن إسلامية في بعض المدن الكبيرة. يجب أن يتم حصر ممتلكات المتوفى خلال ثلاثة أشهر بعد الوفاة. إن حصر الإرث هو عبارة عن جرد لأملاك وديون المتوفى.وبالنسبة للمسلمين عليهم ترك وصية موثقة بالشهود إذا أرادوا أن توزع تركته حسب قانون الإرث الإسلامي.

عن Wissam Moukayed